ميناء خليفة – المزايا ، الخدمات والمحطات | موانئ أبو ظبي ميناء خليفة – المزايا ، الخدمات والمحطات | موانئ أبو ظبي

ميناء خليفة - بوابة العبور إلى أبوظبي والعالم

افتتح المغفور له الشيخ خليفة بن زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه، ميناء خليفة في 12/12/2012، وذلك في موقع استراتيجي بين أبوظبي ودبي.

يمتاز الميناء بمياهه العميقة وشبكته الدولية الواسعة وموقعه الاستراتيجي الذي يربط أوروبا والغرب بالشرق الأوسط وآسيا وإفريقيا، ليكون مركزاً محورياً لتسهيل التجارة العالمية.

لقد أدى استثمار مجموعة موانئ أبوظبي في أحدث التقنيات والبنى التحتية والشراكات المحلية والدولية القوية، إلى جانب الحلول التجارية والخدمات اللوجستية المتكاملة والقوية التي تمتلكها المجموعة، إلى إنشاء مركز عالمي المستوى للخدمات اللوجستية.

7.8 مليون حاوية نمطية
الطاقة الاستيعابية للحاويات

25 مليون قدم (2022)
الطاقة الاستيعابية للشحن العام

15,000
الطاقة الاستيعابية للمركبات

18.5 متر
عمق الغاطس

33
رافعة جسرية عملاقة

36
مرسى

10,795 متر
طول جدار الرصيف

قطع أراضٍ

المزايا والمرافق والقدرة الاستيعابية

يتميز ميناء خليفة بأنه مرفق متعدد الأغراض، ويتمتّع بعمق غاطس مثالي، يتيح له التعامل مع طيف واسع من أنواع البضائع، بدءًا من البضائع العامة والحاويات، وصولًا إلى البضائع المدحرجة والبضائع السائبة الجافة والسوائل والغازات. كما يقدم الميناء خدمات التخزين في المستودعات ضمن الميناء باعتبارها جزءًا من مجموعتنا الشاملة من الخدمات.

خدماتنا

الحاوياتREAD MORE

البضائع العامةREAD MORE

البضائع المدحرجةREAD MORE

الخدمات البحريةREAD MORE

البضائع السائبةREAD MORE

تخزين السوائل والغازREAD MORE

المستودعات والمخازنREAD MORE

البضائع السائبة الجافةREAD MORE

محطات ميناء خليفة

تعد مرافئ أبوظبي، من بين أكثر المحطات شبه الآلية تقدمًا من الناحية التكنولوجية على مستوى العالم. وساهم تشغيل عمليات شركة "إم إس سي ميديترانيان" في المنطقة إلى تعزيز مكانة مرافئ أبوظبي كواحدة من أهم محطات الحاويات في الشرق الأوسط.



اقرأ المزيد >

تم إنشاء محطة كوسكو أبوظبي للحاويات ضمن إطار اتفاقية امتياز مدتها 35 عامًا بين مجموعة موانئ أبوظبي وشركة كوسكو الملاحية للموانئ المحدودة، وهي بمثابة مركز استراتيجي على خارطة مبادرة الحزام والطريق الصينية، مع تسهيل فرص الأعمال بين كيزاد والأسواق الدولية الأوسع.



اقرأ المزيد >

تم إنشاء محطة أوتوتيرمينال ميناء خليفة بالشراكة مع أوتوتيرمينال برشلونة، لتكون مركز رئيسي لسفن البضائع المدحرجة ومناولة المركبات في منطقة الشرق الأوسط. تتميز المحطة بقدرتها على مناولة كميات كبيرة من المركبات بمختلف أنواعها، وهي مجهزة بمركز فني متخصص للمركبات.



اقرأ المزيد >

بموجب اتفاقية امتياز مدتها 35 عامًا بين مجموعة موانئ أبوظبي ومجموعة "سي إم ايه سي جي أم" الفرنسية، سيتم إنشاء محطة حاويات متطورة في ميناء خليفة تشكل مركزاً إقليمياً جديداً لمجموعة "سي إم ايه سي جي أم" . ومن المتوقع افتتاح المحطة في عام 2024 ما يجعل من ميناء خليفة مركزا لثلاث من أكبر أربع شركات شحن في العالم.



اقرأ المزيد >

الرؤية والتوسع

لقد دفعَنا نمو الأعمال وطلب المتعاملين المتزايد إلى القيام بمشروع توسعة ضخم في محاولة لزيادة حجم المناولة في الميناء ومضاعفة طاقته الاستيعابية. فمن خلال زيادة الوصول المباشر إلى المياه العميقة ومرافق ساحة الحاويات والمستودعات التخزينية والأراضي المخصصة للمشاريع، فإنّنا نساعد على تسهيل الفرص المتاحة للشركات. ويشير هذا التوسع الكبير في الرصيف الجنوبي، إلى جانب المنطقة اللوجستية لميناء خليفة، إلى بدء حقبة جديدة لميناء خليفة، بما يمكِّنه من استقبال السفن من جميع الأحجام والأنواع. بالإضافة إلى ذلك، وبفضل اتفاقنا الأخير مع مجموعة “سي أم أيه – سي جي أم” فإنّنا سنعزز أيضًا الطاقة الاستيعابية لمناولة الحاويات لدينا بشكل كبير.

محطات البضائع العامة:



  • 9 مراسٍ
  • 823,000 متر مربع مساحة ساحة الحاويات
  • 3 كيلومتر طول جدار الرصيف
  • 18.5 متر عمق الغاطس



  • 8 مراسٍ
  • 1.3 مليون متر مربع مساحة ساحة الحاويات
  • 3 كيلومتر طول جدار الرصيف
  • 8 إلى 16 متر عمق الغاطس

الموقع الاستراتيجي والربط متعدد الوسائط

يتمتع ميناء خليفة بعمق غاطس مثالي، حيث يربط سفن الشحن بشبكة واسعة من طرق التجارة البحرية. كما أّنه يتمتّع بسهولة الوصول إلى شبكة الطرق السريعة والمطارات، والوصول المباشر إلى شبكة السكك الحديدية، بالإضافة إلى قربه من أكبر منطقة اقتصادية في المنطقة، وهي “مجموعة كيزاد” ما يضمن حركة بضائع سلسة. نقدم حلول لوجستية سَلسة عبر الجمع ما بين بنيتنا التحتية الواسعة وقدرات الربط متعدد الوسائط لشبكتنا.

البيئة والاستدامة

تعمل مجموعة موانئ أبوظبي، من خلال المراقبة المستمرة للمنظومات البحرية واتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة على حماية كلّ من مستقبلها الاقتصادي والبيئي.

كما تمنح المجموعة فرصاً متساوية للكوادر التشغيلية في الميناء؛ التي تتكون من 55 جنسية، تشكل الكوادر الإماراتية فيها أكثر من 50% من مجموع الفريق التشغيلي للميناء، وتمثل الكوادر النسائية الإماراتية أكثر من 80% من مجموع الكوادر الوطنية العاملة في الميناء.

يرجى الاتصال بنا لمزيد من المعلومات أو الاستفسارات العامة