إرساء مكانة مميزة لأبوظبي على خارطة السفن السياحية الدولية

انطلاقاً من امتلاكها أول محطة دائمة مخصصة للسفن السياحية في أبوظبي، تسهم موانئ أبوظبي في تعزيز السياحة البحرية عبر فتح آفاق ومقاصد جديدة للسياح خلال رحلاتهم إلى أبوظبي.

ويلبي مبنى محطة أبوظبي للسفن السياحية الحديث جميع المعايير العالمية في ما يتعلق بالعمليات، بحيث يتميز بقدرته على استقبال كافة أنواع السفن. ويعمل فريق موانئ أبوظبي من ذوي المؤهلات العالية على توفير الحلول للوفاء بمختلف احتياجات العملاء وبالتالي ضمان رحلة سلسة للسياح.

خدمات مميزة للسفن السياحية

تحرص موانئ أبوظبي من خلال محطة أبوظبي للسفن السياحية على تقديم خدمات متميزة إلى جانب عمليات عالية الكفاءة وسريعة وسلسة لخطوط السفن السياحية الإقليمية والعالمية التي تصل إلى أبوظبي.

وتشغل المحطة مساحة 7800 متر مربع وهي قادرة على استقبال ثلاث سفن في وقت واحد من خلال رصيف الرسو الذي يمتد على مساحة تربو على 900 متر.

وتفخر موانئ أبوظبي بنظام الاجراءات المبتكر الذي يعزز من مكانة أبوظبي مركزاً مفضلاً آخذ بالظهور للسفن السياحية. وكجزء من العمليات التي تمنح قيمة مضافة، تعتمد موانئ أبوظبي أعلى الاجراءات الأمنية في محطة السفن السياحية وتحرص على تقديم مجموعة واسعة من الخدمات للسفن من بينها المياه النقية وإدارة النفايات وربط البيانات وخدمات المساعدة الشخصية والتخلص من المياه الثقيلة وغيرها من الخدمات.

وأسهمت خدماتنا المميزة في جذب عدد متزايد من المسافرين والسفن السياحية وشركات تسيير الرحلات البحرية، بحيث تستقبل محطة أبوظبي للسفن السياحية حالياً السفن التابعة لـ 13 خطاً من خطوط السياحة البحرية. متابعة القراءة >

تعزيز تجربة المسافرين

في اللحظة التي يطأ فيها المسافرون أرض أبوظبي، تقدم محطة أبوظبي للسفن السياحية أفضل الخدمات لاستقبالهم، بحيث تلبي هذه الخدمات توقعات السياح واحتياجات السفن السياحية.

وتوفر محطة أبوظبي للسفن السياحية عدداً من الخدمات والاجراءات مثل مكاتب تدقيق الرحلات وإكمال إجراءات السفر جواً عبر إيصال حقائب المسافرين إلى مطار أبوظبي الدولي، حيث يوجد هناك مكتب للجمارك والهجرة لتسهيل وصول السياح وسفرهم بطريقة سلسة. وبالإضافة إلى ذلك، تم تصميم المبنى لتمكين القادمين من الوصول إلى خدمات النقل العامة مثل سيارات الأجرة والحافلات التي لا تبعد سوى 20 متراً عن المحطة.

وتوفر متاجر التجزئة وبيع التذكارات ومحال السوق الحرة العديد من البضائع التي تجسد عبق أبوظبي حتى قبل بلوغ المسافرين المحطة، بينما تلبي المحال الأخرى احتياجاتهم الأخرى كالصراف الآلي وتبديل العملات ونقاط الاستعلامات السياحية. وتتيح شبكة الانترنت المفتوحة للضيوف الربط على الدوام بالعالم الافتراضي. ومن جانب آخر، تم تصميم محطة أبوظبي للسفن السياحية للتعامل مع الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة.